تقول إحدى الأمهات: إن ابنتي ذات ال14 ربيعاً مدمنة على المراسلة.فهي تجلس لتتراسل حتى عندما تكون مع العائلة في المطعم،تصرفها سيقودني للجنون.عندما أطلب منها أن تتوقف تضع الهاتف النقال تحت المنضدة وتتراسل. وكأنما هناك سرٌ لا نستطيع أن نتشارك فيه بالاضافة لكون تصرفها يعتبر ببساطة فظاً ووقحاً .فهي تبدو وكأنها تتواجد معنا بجسدها لكن عقلها مع صديقاتها في مكان آخر.والذي يزعجني بحق هو أنها لم تعد تشارك العائلة نشاطاتها وكأنما هي بحاجة لدعوة خاصة كي تشاركهم،ماذا أفعل وما الحل؟

إن غالبية الأطفال في سن المراهقة وما قبله تكون لديهم قناعة تامة أن أصدقاءهم هم الأشخاص الوحيدون الذين يفهمونهم.وكثير من الاطفال يشعرون بتكامل شخصياتهم عندما يكونوا مع أقرانهم،لذلك فهم سوف يتراسلون قدر ما يستطيعون.حاول أن تنظر للأمر من وجهة نظرهم، فالتراسل يعتبر لهواً ومتعةً فورية،لذلك يحبها الاطفال، بالاضافة لكونها تعزز شخصياتهم ،مما يعني أنهم حين يتراسلون،سيحصلون على المكافأة فوراً بشكل استجابة من أصدقائهم،لذلك يتشجعون ليقوموا بها مرة أخرى فوراً ليحصلوا على مكافأةً أخرى وهكذا.

إذن كيف تقطع عادة التراسل لدى أطفالك وتتأكد من مشاركتهم ومساهمتهم في النشاطات العائلية؟ وكيف تمنعهم من استخدام المراسلة كوسيلة لاظهار التمرد وقلة التهذيب؟

ينصح بالتزام الاسرة بأوقات يمتنع فيها الجميع عن المراسلة أو إستخدام الهاتف النقال لأي غرض،كأن تكون ساعة معينة ولفترة معينة مثل وقت تناول الطعام، إجتماع العائلة لسبب ما، وقت تحضير الواجبات المدرسية..إلخ.ويجب الا تسمح لطفلك بحمل الهاتف النقال باستمرار وعلى مدار اليوم.فحين يخرج الطفل مع العائلة مثلاً أخبره أنه يجب عليه ترك هاتفه النقال في البيت.ضع قوانين صارمة بخصوص المراسلة والتزم بها.لا داعي لتشرح موقفك وتفسركثيراً،فقط قل له:انت فرد من هذه العائلة وعليك أن تشاركنا في هذه الاوقات عندما نكون مع بعضنا.بدون نقاش ولا اسئلة.

وليكن معلوماً لديك مسبقاً أن الاطفال يبالغون في ردة فعلهم عندما تؤخذ اغراضهم منهم.وبالمقابل فإن الوالدين غالباً يتجنبون الدخول في صراع فرض السلطة مع اطفالهم .والخلاصة هي أن كثير من الأطفال سينفعلون بشكل سلبي عندما تبدأ بوضع حدود على استخدامهم للرسائل أو تطبيقات الهواتف النقالة لكنك إذا التزمت بخطتك فإنهم سوف يستجيبون تدريجياً ويطيعون قوانين العائلة.

 

https://www.empoweringparents.com/article/texting-the-new-way-for-kids-to-be-rude/

Advertisements