تعريفه

هو نوع من الاضطراب النفسي والسلوكي يجعل سلوك المصاب به قاسياً،متسلطاً،متحكماً،عدوانياً،ومهيناً مع الاخرين.حيث تتميز العلاقات الاجتماعية للشخص السادي بالاذلال والقسوة فهو يفتقرللعاطفة والاهتمام بالاخرين ويستمتع ويتلذذ بإيذائهم وإهانتهم.

وقد وجدت أوجه شبه بين إضطراب الشخصية السادية والحالات الاكثر قسوة وعدائية كإضطراب الشخصية المعادية للمجتمع .كما وجد ترابط  بين هذا الاضطراب مع السادية الجنسية حيث يستمتع المصاب ويستثار جنسياً عند ممارسة سلوك سادي كالضرب والاهانة والاذلال لغيره.

ما هي السادية؟

يشعرالمصاب بإضطراب الشخصية السادية بالسعادة عند مشاهدة  من يعاني الألم أوالانزعاج.فهو لا يقوم فقط بتعذيب الاخر إنما يحصل على رضا عميق اثناء القيام بذلك.

ويمرالافراد الساديون بفترات دورية ومتكررة من القسوة والسلوك العدواني.ويشمل السلوك السادي أيضاً استخدام القسوة العاطفية والنفسية، والتحكم والتلاعب بالاخرين بشكل متعمد باستخدام التخويف وانشغاله الدائم بالقسوة والعنف.

وفي حين يحصل المضطرب السادي على الرضا من احداث الالم والتسبب بالمعاناة للاخرين ،فالسادية لا تتطلب بالضرورة استخدام العنف والقسوة الجسدية.ففي أغلب الحالات يمارس الساديون سلوكاً عدوانياً نفسياً وعاطفياً،أو يستمتعون بالإهانة العلنية للاخرين للحصول على متعة الاحساس بالقوة والتسلط تجاههم.

تداخل الشخصية السادية مع انواع أخرى من اضطرابات الشخصية:

 كشفت الدراسات أن هذا الاضطراب النفسي يتمتع بأعلى نسبة من التداخل مع انواع اخرى من الاضطرابات النفسية الاخرى على الرغم من وجوده احياناً لدى اشخاص لا تبدو عليهم علامات إضطراب نفسي.وقد وجد الاضطراب السادي لدى المصابين باضطراب النرجسية والاضطراب المعادي للمجتمع.كما بينت البحوث وجود معدلات عالية من السادية لدى مدمني الكحول.أما الاضطرابات الاخرى التي تكون في بعض الاحيان متواجدة مع السادية فهي تشمل:

·        الاكتئاب

·        اضطراب ثنائي القطب

·        اضطراب الشخصية المتقلبة

·        اضطرابات الذعر والهلع

·        اضطراب الشخصية المحبطة لذاتها

·        اضطراب الوسواس القهري

·        اضطراب الشخصية التمثيلية

·        السلوك السلبي العدواني

وبسبب وجود تداخل بين الشخصية السادية مع اضطرابات سلوكية أخرى ،كان من الصعب تمييز وفصل هذا الاضطراب عن غيره من الاضطرابات السلوكية ولهذا السبب ايضاً لم يعد يصنف من ضمن الامراض النفسية ، في حين تعتبر السادية الجنسية من ضمن تلك الامراض.

علامات الشخصية السادية:

يقال عن الشخص أن لديه اضطراب الشخصية السادية عندما يتميز بنماذج سلوكية معينة:

1.     لا يتردد الشخص السادي في إهانة الاخرين عمداً وعلناً فالخزي والعار الذي يلحقه بالاخرين يجعله يحس بأنه ذو أهمية بالغة.

2.     يعتبر أن كل الناس تحت سلطته،ولا يهمه إن كان الطرف الاخر طالباً،طفلاً،سجيناً،أو مريضاً، أو حيواناً ويعاملهم بفظاظة وقسوة.كل ما يسعى اليه هوالهيمنة بلا منازع في تلك العلاقة.وكل من يحاول الهروب والتحرر من سلطته يعامل بكل قسوة وبلا رحمة.

3.     الشخص السادي يجد متعة في التسبب بألم الاخرين أو إيذائهم بالكذب عليهم دون سبب واضح وبلا دافع أو هدف.وتصرفه هذا بإيذاء غيره يشعره بالرضا والراحة وأنه لا يقهر أو يغلب.

4.     عكس الافراد الطبيعيين ،فالشخص السادي يخيف ويرعب الاخرين لإنجاز عمله.

5.     يضع غالباً قيوداً على حرية الاخرين المقربين منه.مثال ذلك يمنع خروج الزوجة أو الإبنة أو الإبن من البيت أو لحضور الفعاليات الاجتماعية الا بصحبته. فطبيعته المتسلطة والمتحكمة تجعل من الصعب أن يكون للاخرين رأي،ويسلك وكأن كلمته نهائية وهي القانون المطلق ، لذلك يجب الاذعان له ، حتى لو بدت قراراته مستحيلة وغير منطقية في نظر غيره.

6.     الفرد السادي تشده وتأسره كل أشكال العنف،كالفنون القتالية والاسلحة والأذى والتعذيب والقتل.فهو يعزز غريزة القاتل بداخله بمختلف الطرق المقبولة اجتماعياً كدراسة وتعظيم الشخصيات التاريخية الدكتاتورية القاسية كهتلر وغيره من الحكام المجرمين والقتلة فيعجب بهم ويبرر جرائمهم.

7.     لا يتردد أو يضطرب عندما يستخدم العنف والقسوة للحصول على السلطة والهيمنة في أي شكل من أشكال العلاقة .هدفه الرئيسي هو السلطة الكاملة والمستمرة على غيره وعلى الموقف.

 

 

 

https://www.hxbenefit.com/sadistic-personality-disorder.html

Advertisements