يعتبراضطهاد المرأة والاعتداء عليها من قبل الرجل امراً شائعاً، لكن ما يجهله الكثيرون أن الاضطهاد العاطفي للرجل شائع ومنتشروإن كان بشكل غير معلن فالرجل قد يصبح ضحية للعنف العاطفي والتسلط النفسي من قبل المرأة في حالات ليست بالنادرة. إذ أن بإمكان الرجل والمرأة على حد سواء ممارسة الاضطهاد النفسي تجاه الطرف الاخر، وهو أمر مرفوض وغير منصف.

ما المقصود بالاعتداء العاطفي على الرجل؟

بدايةً من المهم التنبيه الى أن الاعتداء على الزوج الذي نعنيه هو حالة العدائية الدائمية والمستمرة تجاهه بلا سابق اعتداء أو تجاوزعليها بأي شكل من الأشكال وليس كشكل من اشكال دفاعها عن نفسها أو انتقاماً منه لاعتدائه عليها نفسياً أولفظياً أوجسدياً أومالياً أو عاطفياً أو جنسياً.

ولا يختلف الاعتداء والاضطهاد النفسي و العاطفي على الرجل عن مثيله الذي يقع على المرأة، فهو مجموعة تصرفات واساءات توجه للضحية وفي هذه الحالة هو الرجل بقصد اهانته والتقليل من قيمته وتحقيره بغرض فرض سلطتها عليه.

ويعتقد أن الرجل يكون أكثر تحسساً للاساءة العاطفية من المرأة، وضحايا العنف النفسي الذين ينعتون باستمرار بصفات كالجبان، أو العاجز، أو الفاشل، تؤثر فيهم هذه الاساءات وتؤلمهم كثيراً. فالاعتداء لا يكون دائماً بشكل ضرب أو دفع أو سب وشتم، بل قد يكون خفياً ومتقناً، فيجد الضحية نفسه مرتبكاً ومتوجساً معظم الوقت وهو ما يسمى بالاعتداء النفسي أو العقلي أو العاطفي. فقد يحصل مثلاً عندما تقوم بالتحكم بمعلومات ضرورية له بنية التحكم والتلاعب بنظرته للواقع وما هو مقبول وغير مقبول. وقد يتضمن الاعتداء النفسي احياناً تهديدات شديدة الغرض منها اجباره على الطاعة والاستجابة لمطالبها واوامرها.

ومن الامثلة الشائعة على الاضطهاد النفسي للرجل الفلسفة الشائعة : تزوجي الرجل وغيريه فيما بعد. إذ يعتبرمن المقبول اجتماعياً نظرية (ترويض) و(تقويم) الرجل من قبل المرأة التي إختارته. فمن الطبيعي أن يقرر الزوجان تغيير بعض عاداتهما بعد الزواج ارضاءاً لبعضهما، الا انه ليس من اللائق أن تطلب الزوجة من زوجها أن يغير اسلوب حياته، أو شخصيته، أو هواياته، أو مهنته أو أن يصبح إنساناً مختلفاً إرضاءاً لرغبتها.

وتشمل اعتداءات المرأة العديد من التصرفات التسلطية والمعتدية مثل:

  • تصرخ وتزعق عليه وتسخر منه وتهينه وتقلل من قيمته أو تحرجه امام الاخرين
  • تهمله وتستبعده وتهدده وتحاول تخويفه
  • تعزله عن اسرته واصدقائه وتتحكم بعلاقاته
  • تكذب وتخفي عنه اموراً مهمة وضرورية
  • تتحكم بدخل العائلة لصالحها
  • تنتقده بشكل مبالغ فيه وتضع اللوم عليه في كل شيء
  • ترفض التفاهم والتواصل معه وتعامله كطفل أو كخادم
  • لديها غيرة غير منطقية وتتجسس عليه وتتابعه لمعرفة مكانه
  • مزاجها متقلب بشكل متطرف ومتسلطة وقيادية ومتحكمة
  • تمتنع عن اظهار مشاعر حب تجاهه وتمنعه من العلاقة الزوجية وقد تخونه وتقيم علاقة مع غيره
  • تهدده بقتل نفسها أو قتله إن تركها
  • تطلب منه طلبات يعجز عنها أو يستحيل عليه تنفيذها
  • تفرض عليه واجبات اجتماعية وعلاقات لا يرغب بها
  • تكثر من المطالب والاوامر لابقائه منشغلاً بخدمتها
  • تنتقص منه ومن اسرته وكل ما يخصه، وفي نفس الوقت تعظم من قيمة نفسها واسرتها وكل ما يخصها.

 

صفات شخصية المرأة المعتدية والمضطهدة للرجل؟

تمتلك هذه المرأة صفات اكتسبتها خلال حياتها بالاضافة الى أن معظم النساء المعتديات يمتلكن مواصفات الشخصية النرجسية.

وهذه بعض صفات المرأة المعتدية واسباب سلوكها العدائي :

  • كانت ضحية للاعتداءات اللفظية في طفولتها أوشهدتها في اسرتها أو مع شريك سابق.
  • لديها قلة احترام وتقييم لذاتها بغض النظر عن انجازاتها أو امكاناتها.
  • ذات مزاج شديد وحاد وتتهيج عند فشل بسيط أو نقاشات بسيطة.
  • احساسها بالسلطة والسيطرة يعتمد على اذعان زوجها وتنفيذه لطلباتها. فهي تشعر بالسيطرة فقط عندما يكون شريكها سلبياً ومستسلماً لرغباتها وقراراتها.
  • لديها تصور محدد وثابت لعلاقة الزواج والشراكة أو لصورة الرجل ولا ترضى بالمساومة عليها أو تغييرها.فهي تتوقع منه أن يتصرف وفقاً لتوقعاتها ورؤيتها، ربما بناءاً على شكل العلاقة بين والديها أو على عكسها.وتطلب منه أن يتغير ليطابق افكارها.
  • حبها للتملك شديد وغيرتها شديدة ولديها رغبة شديدة في السيطرة على شريكها والتحكم به.
  • توصف بأنها ذات شخصية مزدوجة فهي بداخل بيتها تختلف عن شخصيتها مع الغرباء.
  • من أهم صفاتها كأي شخص معتدي ومتسلط هي قدرتها على خداع الاخرين.
  • لا تنظر لزوجها بناءاً على شخصه إنما هو رمز لشخص آخر، فهي تفترض أنه يفكر ويشعر ويتصرف كشخص هي تعرفه كأن يكون والدها أو أخوها أو شخص ذو سلطة.وهذه الحالة تكون على الاغلب في حالة غضبها.
  • حين تقع في خطأ أو مشكلة فإنها ترفض الاعتراف بخطئها وتلوم الآخرين على التسبب فيها.
  • علاقاتها مع الأخرين سطحية والعلاقة الاساسية في حياتها إن لم تكن الوحيدة هي مع زوجها.

 

المصادر:

http://www.healthyplace.com/abuse/emotional-psychological-abuse/emotional-abuse-of-men-men-victims-of-emotional-abuse-too/

http://www.yourtango.com/experts/marni-feuerman/signs-abusive-relationship

http://www.lilaclane.com/relationships/emotional-abuse/male-victim-abuse.html

 

Advertisements