قد يتعرض الطفل لاساءات بعدة اشكال، لفظية أوجسدية أونفسية أو جنسية، وبينما تكون الاساءة النفسية مخفية وغادرة، فأن الاعتداءات الجسدية والجنسية تترك آثاراً ويمكن الكشف عنها، لذلك تسمى الاساءة غير المرئية والتي يعثر عليها بالصدفة لمعرفة حدوثها في الواقع.

وتظهر لدى الطفل العديد من التغييرات السلوكية التي تشيرلوجود الاساءة النفسية، بضمنها صعوبات أو اضطرابات في النطق والكلام لديه.

الاساءات النفسية

وتسمى احيانا الاعتداءات العاطفية. وهي نوع شائع من حالات العنف والاساءة التي يتعرض لها الاطفال حول العالم.

تعرف هذه الاساءات بأنها: كل كلام أو سلوك أوفعل يقوم به الوالدان أو من يقوم بتربية الطفل أو أي شخص له دورمهم في حياة الطفل، مما يؤدي الى تأثير سلبي على الحالة النفسية للطفل.

ويمكن تعريفها ايضاً بانها تهديم منظم ومستمر لنفسية الطفل، وبوسائل متعددة، هذا الهدم يؤدي الى شعور الطفل بفقدان القيمة ،وانه غير مستحق للحب أو غير قابل للحب، وكنتيجة لذلك فان تطوره سوف يتأخر ويفقد ثقته بنفسه.

تشمل هذه الاساءات والاعتداءات مدى واسع من التصرفات التي تعتبر مسيئة للأطفال. وتحدث في مختلف العوائل، خصوصا التي تعاني من مشاكل اقتصادية، أو مشاكل الخلافات الزوجية والطلاق، وفي مجتمعنا العربي تحدث بشكل اكبر بالاضافة للاسباب السابقة بسبب عادات واساليب تربوية متوارثة مسيئة للاطفال، كتفضيل الذكورعلى الاناث واهمال الإناث ورفض وجودهن، وتفضيل احد الذكور على اخوانه واهمالهم، وافساد الطفل بحثه على الاساءة والعنف والتنمر.

انواع الاساءة النفسية

هناك انواع كثيرة من الاساءات النفسية والعاطفية على الطفل منها:

  • اطلاق القاب أو تسميات عليه.
  • لوم الطفل وانتقاده بشكل مستمر.
  • بشتمه والانتقاص منه.
  • الاستهزاء بشكله أوجنسه أو مظهره أو حركاته.
  • التكلم عنه بسوء امام الاخرين، ونشر عيوبه.
  • رفض وجوده: كاخبار الطفل بانه غير محبوب أو غير مرغوب فيه لسبب ما، أو التلميح بذلك .
  • اهماله صحياً: كحرمانه من العناية الصحية وإن كان بسبب الانشغال عنه بالعمل.
  • اهماله عاطفياً: بعدم الاهتمام به وكبت مشاعر الحب تجاهه أوتفضيل غيره عليه.
  • اهماله مادياً: بحرمانه والتقصير معه في احتياجاته الضرورية وإن كان بسبب الفقر.
  • ارهابه و ترويعه: كمعاقبته على ذنوب بسيطة أو اتهامه بذنوب ملفقة، أو تهديده بالموت أو بالتخلي عنه.
  • *عزله اجتماعياً: بمنعه من عقد الصداقات والعلاقات الاجتماعية مع اقرانه أو حتى اخوته.
  • *افساده: عندما يسمح له بتصرفات غيرلائقة كالتدخين وقد يجبرعلى تصرفات فاسدة كشرب الخمور أو مشاهدة عقاب جسدي أو افعال اجرامية أو غير لائقة اخلاقياً.

اشارات على تعرض الطفل للاضطهاد النفسي

*يخاف من والديه أو أحدهما.

*يقول أنه يكره والديه أو احدهما.

*يتهم نفسه بالغباء أو السوء .

*يبدو عليه عدم النضج العاطفي مقارنة بأقرانه.

*ظهور مشاكل مفاجئة في الكلام كالتأتأة وغيرها.

*يتغير سلوكه بشكل مفاجئ.

الاساءة النفسية واضطرابات النطق

يلاحظ مما سبق أن الاساءات والاضطهاد النفسي الذي يتعرض له الطفل يسبب سلسلة من المشاكل النفسية والجسدية، وبضمنها عدة اضطرابات في النطق والكلام، كالتمتمة، اوالتأتاة، أو ابتلاع الكلام، أو ثقل اللسان، أو الكلام المتأخر، أو الكلام بطريقة طفولية، أو انواع من الخرس الانتقائي.

إضطرابات النطق هذه تكون لها عادةً أسس وراثية وجينية لكن ما يحفز ظهورها هو القلق والتوتر والخوف، الذي تسببه الاساءات العاطفية والنفسية. وفي العادة فان اضطرابات النطق لن تكون المؤشر السلوكي الوحيد على تعرض الطفل للاضطهاد النفسي ، إذ قد تكون مصحوبةً باضطرابات النوم، أواضطرابات الطعام كالشره أو فقدان الشهية العصبي، أو التبول الليلي، أوايذاء النفس بعادات ادمانية كقضم الاظافر  وغيرها.

 

المصادر

http://www.speechdisorder.co.uk/child-abuse-and-speech-disorders.html

http://www.healthline.com/health/child-neglect-and-psychological-abuse#SignsofAbuse2

 

Advertisements