من غير الشائع تغير سلوك الشخص المعتدي في العلاقات سواء على زوجته او على من يرأسهم في العمل او على اطفاله. دراسة بينت أن 5% من المعتدين تغير سلوكهم بشكل حقيقي، كالتوقف عن الاعتداء الجسدي والنفسي ومعاملة الضحية بشكل لائق. وحتى في تلك الحالة فالتغيير قد لا يحصل الا بصدمة كبيرة كتدخل عدد كبير من الناس، أو أنه اعتقل ثم أطلق سراحه، أو في حالة هروب الضحية.

وقد يكون التغيير ظاهرياً لأنه لا يريد ان يتغير لكنه يريد أن يبدو متغيراً بشكل كافي كي يستعيد حياته السابقة.

الوضع لن يتغير الا بتغير سلوك المعتدي، هو وحده المسؤول.وليس الضحية او العوامل الخارجية او اي مشكلة في ماضيه فهو قد اختار هذا السلوك العدواني المتحكم. المرأة لا تستطيع تغيير الرجل فهو يفعل ما يفعله لأنه اختار ذلك ولكي يحصل أي تغيير يجب أن يكون ذلك بإرادته.

اطلب منه بلطف ان يتغير: يرفض.

اطلب منه ان يتغير دون لطف: يغضب.

اذا حاولت ان تجعله راضيا عن نفسه: فانت تغذي غروره وتعطي تصرفاته شرعية ً.

ماذا يحدث اذا ضغطت الزوجة عليه ليتغير كأن تهدد بتركه؟ او اذا استعانت بعائلتها او بالقانون؟

الزوج المتسلط  هو شخص ماكر، حتى وان اعترف بسلوكه الخاطئ لكنه يناور ويتلاعب، فهو يحاول عقد صفقة لصالحه. فالتفاوض معه اشبه بالتفاوض مع ارهابي.

واذا خسر المعركة فسيبحث عن ضحية اخرى طيعة كي يمارس اساءاته وعدوانيته.

 

المصادر :

sisterx2.blogspot.com/2011/11/can-abusers-change.html

Advertisements